المونديال جعل الفرنسيين يتعاطفون مع مبابي على حساب ميسي - هاي كورة
  • FaceBook
  • Twitter
  • rss


تابعنا على تويتر حمل تطبيق الاندرويد حمل تطبيق الآي فون

المونديال جعل الفرنسيين يتعاطفون مع مبابي على حساب ميسي

كشفت التقارير الاعلامية للصحافة الفرنسية و الارجنتينية عن تراجع رغبة النجم الارجنتيني ليونيل ميسي في الاستمرار مع ناديه الحالي باريس سان جيرمان و يتجه الى رفض تمديد عقد اقامته في حديقة الامراء و الذي ينقضي بنهاية الموسم الحالي .

و وفقا لتلك التقارير فانه حتى قبل المونديال كان اتجاه ميسي هو البقاء مع النادي الباريسي غير ان التتويج بلقب المونديال في دورة قطر 2022 غير تفكيره و جعله يراجع حساباته و يمنح لنفسه المهلة الكافية قبل اتخاذ قراره النهائي ،  ذلك ان بقائه حتى نهاية الموسم لحسم مصيره بالبقاء او الرحيل لن يضره و لن يضر ناديه  لكنه سيجعله حرا مما يعزز موقفه التفاوضي .

و لم يكن التتويج بلقب المونديال هو الذي غير تفكير ميسي بل ان ذلك ناجم عن المباراة النهائية بين الارجنتين و فرنسا التي اختزلها الاعلام في مواجهة بين نجمي باريس سان جيرمان ميسي و كيليان مبابي الذي غاب عن حضور عودة الارجنتيني للنادي بعد التتويج باللقب العالمي .

و شعر ميسي ان الفرنسيين يتعاطفون مع مبابي على حسابه هو و يرون بان مبابي كان ضحية انحياز الحكام و الفيفا للأرجنتين بسبب ميسي ، و هذا الامر جعله لا يشعر بالاطمئنان في حديقة الامراء مما اجبره على مراجعة تفكيره بشان التمديد للباريسي كونه غي مرغوب فيه  خاصة بعدما ابقت الصحافة الفرنسية بما فيها الباريسية ملف نهائي المونديال مفتوحا على جميع التأويلات اطول فترة ممكنة لدرجة المطالبة بإعادة المباراة النهائية و التشكيك في شرعية فوز الارجنتين باللقب العالمي  .

و اكتشف ميسي ان الفرنسيين بما فيهم الباريسيين يعتقدون بان الديوك كانوا اجدر و احق بالتاج العالمي و ان الارجنتين لا تزال بحاجة الى اعتراف فرنسي باللقب .

و لا يزال احتمال البقاء مع باريس سان جيرمان قائما لميسي لكنه احتمال ضعيف على الاقل في الوقت الحالي في انتظار نهاية الموسم التي قد تأتي بمستجدات .




جميع الحقوق محفوظة لـ هاي كورة © 2023
7