الكلاسيكو ضد الغريم ريال مدريد أخر اختبار لصفقة ليفاندوفسكي قبل إصدار الحكم النهائي - هاي كورة
  • FaceBook
  • Twitter
  • rss


تابعنا على تويتر حمل تطبيق الاندرويد حمل تطبيق الآي فون

الكلاسيكو ضد الغريم ريال مدريد أخر اختبار لصفقة ليفاندوفسكي قبل إصدار الحكم النهائي

خيب المهاجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي آمال محبي ناديه برشلونة مجددا بعد خسارته مباراة الجولة الثالثة من دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا أمام الإنتر بهدف نظيف.

وعجز ليفاندوفسكي عن تقديم الإضافة لبرشلونة في اختبار كانت جماهير الفريق تأمل أن يستغله و  يتخطاه و ينجح في هز شباك أحد الأندية القوية للتأكيد على نجاح صفقته الصيفية التي كلفت خزينة النادي الكثير.

وقبلها كان ليفاندوفسكي قد فشل في تجاوز اختبار ناديه الأسبق بايرن ميونخ في الجولة الأوروبية الثانية عندما فشل في ترجمة الفرص الكثيرة التي اتيحت له أمام الحارس مانويل نوير.

ومنذ انضمامه لبرشلونة تألق ليفاندوفسكي في مباريات الدوري الاسباني بتوقيعه 12 هدفا كما تألق في المباراة السهلة ضد فيكتوريا بلزن في الجولة الأوروبية الأولى عندما سجل هاتريك.

وبعدما خيب الآمال ضد البايرن ثم الإنتر لم يبقى للمهاجم ليفاندوفسكي سوى اختبار قوي حقيقي يمكن من خلاله إصدار حكم نهائي على نجاح الصفقة البولندية أو فشلها عندما يخوض أول كلاسيكو له ضد الغريم ريال مدريد برسم الجولة التاسعة من الدوري الاسباني في السادس عشر من الشهر الجاري بل يمكن اعتباره الاختبار الأقوى و الأهم لمثل هؤلاء اللاعبين.

ويتعين على ليفاندوفسكي تقديم الإضافة لبرشلونة في هذه المباراة لكسب زادها من أجل ضرب سرب من العصافير بحجر واحد، إثبات علو كعبه كهداف يصنع الفارق لصالح فريقه في الاختبارات الكبيرة و ليس فقط في المواجهات السهلة ثم إعادة الثقة للجماهير و للنادي وتوجيه صفعة قوية للغريم قد تبعده عن دائرة المنافسة على تاج الليجا و تعبد الطريق أمام برشلونة لاستعادته بعد أربعة أعوام من خسارته.

أما في حال فشل ليفاندوفسكي في التسجيل ضد الريال فإنه يحق لعشاق برشلونة أن ينتقدوه ويحكموا على التعاقد معه بأنه كان إهدار للمال وأن بايرن ميونخ كان محقا في بيعه بعدما تأكد من نهاية صلاحياته كهداف كبير.




جميع الحقوق محفوظة لـ هاي كورة © 2022
7