ماذا قال أنشيلوتى مابين الشوطين فى نهائى إسطنبول الشهير؟ - هاي كورة
  • FaceBook
  • Twitter
  • rss


تابعنا على تويتر حمل تطبيق الاندرويد حمل تطبيق الآي فون

ماذا قال أنشيلوتى مابين الشوطين فى نهائى إسطنبول الشهير؟

مالدينى 2005

لايمكن لأى متتبع يعشق كرة القدم أن ينسى ليلة الخامس والعشرين من مايو 2005 والتى شهدت معجزة تفوق ليفربول الإنجليزى على الميلان الإيطالى  في ملعب اتاتوريك في مدينة اسطنبول التركية فالميلان أنهى حينها الشوط الأول بثلاثية نظيفة لباولو مالدينى ثم ثنائية كريسلو وبعدها فى الشوط الثانى وفى ستة دقائق مجنونة تعادل ليفربول وتم اللجواء للأشواط الإضافية وضربات الجزاء ليحقق ليفربول اللقب الخامس فى تاريخه.

باولو مالديني  أحد أهم عظماء الميلان وربما كرة القدم على مر التاريخ وقد كشف بعض التفاصيل الهامة عن تلك الليلة التى يعتبرها جمهور ليفربول الليلة الاهم فى تاريخ النادى.

مالدينى أكد إنه كان يشعر بانه قدم أفضل مردود فى تاريخه فى تلك الليلة خصوصا فى الشوط الأول الذى إنتهى بتفوق الميلان بثلاثة أهداف دون رد وبين الشوطين وأثناء الدخول لغرف خلع الملابس كان يستمع نجوم الميلان لأهازيج جماهير الميلان التى كانت تغنى وتقول الميلان بطل أوروبا بينما جماهير ليفربول ظلت تقول لن تسير وحدك أبدا وبدأت غرفة خلع الملابس فى الميلان بالإحتفال ولكن كارلو أنشيلوتى إنفعل بصوت عالى وألزم اللاعبين بالصمت لمدة خمسة دقائق كاملة وأمر اللاعبين بالتوقف عن الإحتفال والحديث.

جيمى كاراجير نجم ليفربول تحدث عن الموقف فى غرفة خلع ملابس ليفربول فى الشوط الثانى حيث أن بينيتيز أمر اللاعبين بالتحدى وأشرك ديتمار هامان بدلا من فينان الظهير الأيمن وحتى أن لاعبى ليفربول تفاجئوا من التبديل ولكن بينيتيز أمر جيرارد بالتقدم للامام وترك المهمة الدفاعية لهامان والونسو  ودخل لاعبوا الميلان الشوط الثانى وهم على ثقة بالتأهل وأحرز ليفربول الهدف الأول عن طريق جيرارد وبلسان مالدينى حتى هذا الهدف لم يكن يقلق لاعبى الميلان ولكن هدف سميتشر الثانى حينها بدأ مالدينى يشعر بأن هناك شيئا قد يحدث ثم تفاجيء الميلان بهدف ألونسو لتلتهب المباراة وبدأ لاعبوا الميلان يهدرون الفرصة تلو الأخرى ولاعبوا ليفربول يقاومون حتى حقق الريدز اللقب بضربات الجزاء فى مشهد لايمكن تصديقه.

مالدينى أكد بأنه لم ينم بعد اللقاء طوال ثلاثة أشهر وشعر بأن مسيرته الكروية إنتهت ولم يستفيق من الصدمة الكروية سوى بالإنتصار على ليفربول فى مايو 2007 فى أثينا بهدفين مقابل هدف وشعر مالدينى حينها إنه لن يحقق مرة أخرى لقب دورى أبطال أوروبا وقد خاض مالدينى طوال مسيرته الكروية902  مباراة وفاز ب 26 لقبا  وشارك مع منتخب إيطاليا فى 126 مباراة دولية وتأهل لنهائى دورى أبطال أوروبا ثمانية مرات وحقق اللقب خمسة مرات .

 

 

محمد أشرف_ هاى كورة

 




التعليقات مغلقة.

جميع الحقوق محفوظة لـ هاي كورة © 2018
82